اتجاه لتضمين “كرة الطاولة” في المنهاج الدراسي

مسقط – أثير

أبرم الاتحاد العماني لكرة الطاولة اليوم الأربعاء مذكرة تفاهم مع وزارة التربية والتعليم ممثلة في المديرية العامة لتطوير المناهج، وذلك لتضمين لعبة كرة الطاولة في المنهاج الدراسي، وتم التوقيع بحضور سعادة الدكتور عبدالله بن خميس امبوسعيدي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم، وعدد من المسؤولين والمدعوين.

وقع الاتفاقية من جانب وزارة التربية والتعليم الدكتور يحيى بن خميس الحارثي مدير عام المديرية العامة لتطوير المناهج، بينما وقعها من طرف الاتحاد العماني لكرة الطاولة عبدالله بن محمد بامخالف رئيس الاتحاد.

ويأتي توقيع هذه المذكرة بين الطرفين، انطلاقا من أهمية التعاون بين وزارة التربية والتعليم والاتحاد العماني لكرة الطاولة في المجالات العلمية والأكاديمية والرياضية، وتماشياً مع السعي الدائم في تطوير مناهج مادة الرياضة المدرسية، ونصت بنود المذكرة بتشكيل فريق عمل يضم أعضاء من الطرفين، وتحديد اختصاصات ومهام الفريق.

ومن أبرز المهام والأعمال المؤكلة إلى الفريق هي: تحديد أنشطة ومهارات لعبة كرة الطاولة وتوزيعها على مناهج الصفوف (5-10)، بما يتوافق مع محتوى منهج مادة الرياضة المدرسية، إلى جانب تحديد مجالات تنفيذ المشروع في المدارس (الحصة الدراسية، النشاط الداخلي، مهرجانات، الخ)، وكذلك متابعة وتقييم تنفيذ المشروع في المدارس وفق معايير وجوانب محددة، كما يقوم الطرفان بإعداد تقرير مفصل عن تقييم المشروع وإبراز جوانب القوة والتحديات، بالإضافة إلى إعداد البحوث العلمية المشتركة لتقييم عملية تطبيق مهارات لعبة كرة الطاولة في المنهج المدرسي، كما يقوم كل طرف بإعلام الطرف الآخر عن المؤتمرات والندوات والفعاليات العلمية في المجالات المشتركة، إلى جانب إعلام الطرفين عن عقد اللقاءات الدورية والزيارات المتبادلة للتعرف على طرق التدريب المتبعة لدى الطرفين.

وبحسب المذكرة التي تم توقيعها فان وزارة التربية والتعليم ممثلة في المديرية العامة لتطوير المناهج، ستقوم بمتابعة تنفيذ المشروع في المدارس ضمن نطاق المنهج الدراسي، كما ستقوم الوزارة بوضع آلية لتضمين أنشطة كرة الطاولة في مناهج مادة الرياضة المدرسية.

أما الاتحاد العماني لكرة الطاولة فسيكون دوره في المساهمة بدعم المدارس بالتجهيزات اللازمة (الطاولات والمضارب والكور) لتفعيل وحدة لعبة كرة الطاولة بالتنسيق مع المعنيين بالوزارة، وتنفيذ الجانب التدريبي المصاحب لتطبيق المشروع من خلال تنظيم دورات تدريبية لكافة المختصين في مادة الرياضة المدرسية (أخصائي المناهج، المشرفين، المعلمين)، في المحافظات التعليمية حول كيفية تطبيق مهارات وأنشطة لعبة كرة الطاولة وفق برنامج زمني محدد طوال فترة تنفيذ المشروع بالتنسيق مع المعنيين بالمديرية العامة لتطوير المناهج، ودعوة المختصين من المديرية للمشاركة في الدورات التأهيلية العامة التي يطرحها الاتحاد، وكذلك المشاركة في إيجاد دعم المؤسسات الخاصة لتفعيل المشروع، وتسهيل الحجوزات الخاصة بالمنشآت الرياضية التي يتطلبها تطبيق فعاليات لعبة كرة الطاولة.

وخلال الحفل أطلق الاتحاد العماني لكرة الطاولة مبادرة جديدة تحت مسمى أبطال الغد، يقوم الاتحاد من خلالها برفد عدد ٢٨٢ مدرسة بطاولات ومضارب وكور والقيام بعمل ورش تدريبية لمدرسي التربية الرياضية.

وقال عبدالله بن محمد بامخالف رئيس الاتحاد العماني لكرة الطاولة :” أن تضمين لعبة كرة الطاولة ضمن المناهج الدراسية وتحديداً في مادة الرياضة المدرسية خطوة جيدة في إيصال مختلف المفاهيم والمعارف والأساسيات المتعلقة بلعبة كرة الطاولة إلى الطلبة، ونحن سعداء جداً بتوقيعنا لهذه المذكرة مع المعنيين بالمديرية العامة لتطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم، ونأمل بأن تحظى لعبة كرة الطاولة على اهتمام كافة الطلبة ويتم ممارستها على نطاق أوسع ويتم اكتشاف المواهب والقدرات الجيدة وتبنيها ودعمها وتوفير البيئة المناسبة لها، من أجل تحقيق التطور الفني المنشود عبر الحصول على اللاعبين المجيدين فنياً ومن ثم أعطاء الفرصة لهم بالانضمام الى المنتخبات الوطنية وتمثيل السلطنة في مختلف المحافل والاستحقاقات الخارجية بالشكل المشرف”.

من جانبه قال الدكتور يحيى بن خميس الحارثي، مدير عام المديرية العامة لتطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم ” تسعى وزارة التربية والتعليم إلى تحقيق التنمية الشاملة لشخصية الطالب والمساهمة في تطوير الرياضة العمانية على اختلاف مستوياتها الصحية والتنافسية، ويأتي مشروع تضمين لعبة كرة الطاولة في المناهج الدراسية متواكباُ مع الرؤية الحديثة لتطوير مناهج الرياضة المدرسية، والتي تهدف إلى تعزيز اتجاهات الطلبة نحو ممارسة النشاط البدني والأنشطة الرياضية المختلفة وتنويع برامج وأنشطة المناهج بما يتوافق مع خصائص المرحلة العمرية للطلبة، وتعد لعبة كرة الطاولة من الألعاب المحببة التي يمكن أن تسهم في زيادة حجم النشاط البدني لأبنائنا الطلبة بممارستها في البيت أو المدرسة مما ينعكس إيجاباً على رفع المستوى الصحي و لياقتهم البدنية والعقلية”.

وأضاف الحارثي ” يشمل المشروع تضمين لعبة كرة الطاولة في مناهج مادة الرياضة المدرسية للصفوف (5-9) عبر مجموعة من المهارات والأنشطة التعليمية والتطبيقية التي تتوافق مع ظروف البيئة المدرسية ، حيث تم تضمين منهج الصف الخامس للعبة كرة الطاولة مع استكمال تضمينها في مناهج بقية الصفوف وفق خطة تطوير المناهج، كما سيتم تنفيذ البرامج التدريبية للمعلمين والمشرفين في المحافظات التعليمية بالتعاون مع الاتحاد العماني لكرة الطاولة لضمان تدريس اللعبة وفق الأسس العلمية الخاصة بها، وتسعى الوزارة بالتعاون مع الاتحاد العماني لكرة الطاولة إلى توفير كافة متطلبات تفعيل لعبة كرة الطاولة في المدارس بما يسهم في نشر اللعبة بين أبنائنا الطلبة وتطوير قدراتهم الحركية والبدنية من خلال حصص الرياضة المدرسية والأنشطة المرتبطة بها، كما تدعم وزارة التربية والتعليم ممثلة في المديرية العامة لتطوير المناهج التعاون مع جميع الاتحادات الرياضية، ويعتبر التعاون مع الاتحاد العماني لكرة الطاولة نموذج نسعى من خلاله إلى إيجاد شراكة حقيقية مع المؤسسات الرياضية الأخرى بسلطنة عمان، وسيتم خلال المرحلة القادمة وضع خطة تنفيذية عبر برنامج زمني محدد لتفعيل المشروع ومتابعة الخطوات والإجراءات لتفعيل جميع محاوره بالتعاون مع الاتحاد العماني لكرة الطاولة، متوجهًا بالشكر الجزيل للاتحاد العماني لكرة الطاولة على مبادرتهم وتعاونهم في المشروع ونأمل المضي قدماً في تحقيق الأهداف المنشودة .

Leave a Comment

Your email address will not be published.